الاثنين، 8 نوفمبر، 2010

هل تحب الرب يسوع؟

By
sara2joy

أُجِلس رجل في مقعد وسطي على متن احدى الطائرات.وكان متعباً فحاول أن ينام، ولكن فتاة مصابة ببطء في النمو وجالسة بقربه . أزعجته بسؤالها. هل تنظف أسنانك بالفرشاة ؟ ..فأجابها نعم فعلقت..هذا جيد فالذين لايفرشون أسنانهم يخسرونها.. وبعد قليل عادت تسأله.هل تدخن؟ فأجابها لا قالت هذا جيد فالذين يدخنون يموتون وبعد صمت طويل التفتت إليه أيضاً وسألته هل تحب الرب يسوع؟ فأجاب نعم أحبه.. فقالت معلقة هذا جيد فالذين يحبونه يذهبون إلى السماء ورغم تأثر الرجل العميق، أغمض عينيه لينام،آملاً أن تكون الأسئلة قد انتهت ولكن بعد قليل قالت له الفتاة : هلاّ تسأ ل الرجل الجالس إلى جانبك هل ينظف أسنانه والآن هل يمكنك أن تتخيل ماذا ماذا حدث بعد ذلك؟ فإنها لما وصلت إلى السؤال عن محبة الرب يسوع، أخذ الرجل الثاني يفكر. ومالبث أن قال  : "لست أدري ماذا تقصد" ثم انقضت الساعة التالية والرجلان يتحدثان عن الحياة الأبدية  أحياناً قد تسمح الفرص للتحدث عن محبة الله بطرق غير مألوفة على غرار ما كان في أعمال ٨ : حينما أتى فيلبس بغريب إلى المسيح...ولكن إذا كنا راغبين يبارك الله حتى أضعف مجهوداتنا لإخبار الأخرين بأن المسيح أحبهم كثيراً حتى مات من  أجلهم.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق