الاثنين، 5 يوليو، 2010

طرق استشهاد بعض تلاميذ و رسل السيد المسيح..

القديس بولس الرسول _


بحسب التقليد المسيحي فأن بولس أعدم بقطع رأسه بأمر من نيرون على أثر حريق روما العظيم الذي اتهم المسيحيون بإشعاله عام 64 م




معلمن القديس بولس يدون إحدى رسائله. لوحة للفنان فالنتين دو بولونيي

+*+*+*+*+*+* +

القديس بطرس


وبحسب تقليد مختلف الكنائس يعتقد بأنه قتل صلبا بيد السلطات الرومانية
واستنادا إلى أحد كتب الأبوكريفا /أي الكتب الدينية المرفوضة من الكنيسة/. والذي يسمى بكتاب أعمال بطرس فإنه صلب بشكل مقلوب أي رأسه إلى الأسفل وقدماه للأعلى .






+*+*+*+*+*+* +*+*+


القديس توما الرسول


نادي فيها باسم السيد المسيح فسمع به الملك فأودعه السجن ولما وجده يعلم المحبوسين طريق الله أخرجه وعذبه بمختلف أنواع العذاب وأخيرا قطع رأسه فنال إكليل الشهادة ودفن في مليبار ثم نقل جسده إلى الرها




القديس توما يجس جراح المسيح ليتأكد من قيامته- لوحة للرسام الإيطالي كارافادجو


+*+*+*+*+*+* +*+*+


القديس أندراوس الرسول


يُعتقد بأنه قُتل صلبا في مدينة باتراي في اليونان وكان صليبه على شكل حرف x وبسببه أخذ هذا الشكل من الصلبان لاحقا اسم صليب القديس أندراوس




+*+*+*+*+*+* +*+*+*+

القديس يعقوب بن زبدي
الكبير


قُتل يعقوب بالسيف بسبب إيمانه قرابة عام 44 م بأمر من الملك هيرودس أكريبا بن أريستوبولوس وحفيد هيرودس الكبير




القديس يعقوب الكبير - ألبرشت دورر (1471-1528 م)


+*+*+*+*+*+* +*+

القديس يوحنا بن زبدي
الإنجيلي


يعتقد أنه الوحيد الذي مات موتا طبيعيا بين التلاميذ الإثني عشر ويعتقد أن قبره موجود في مدينة سيلجوك Selهuk التركية




تمثال يوحنا الرسول وهو ممسك بالانجيل ، للنحات دوناتيلّو موجود في متحف ديل أوبيرا ديل دومو - فلورنسا،إيطاليا


+*+*+*+*+*+* +*+*+*+*+

القديس متى الإنجيلي


بعض القصص التراثية تروي بأن متى بشر وقُتل في سبيل إيمانه في إثيوبيا ، قصص أخري تحكي أنه قُتل في مدينة هيرابوليس اليونانية – تقع اليوم في تركيا – يؤيد هذه الرواية القديس إيبيفانيوس أسقف قبرص ( القرن الرابع ) الذي يعتقد بأن متى العشار قُتل في هيرابوليس أما التلميذ الذي استشهد في إثيوبيا هو متياس الذي أخذ مكان يهوذا الإسخريوطي في جماعة الإثني عشر .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق