الأربعاء، 15 ديسمبر، 2010

خطوات بسيطة لراحة النفس


By

Rose Rose

الراحة النفسية هي مطلب كل إنسان وكثير من الناس يفقدها
بسبب سوء إدارته لحياته لذلك نقدم هذه الخطوات العملية البسيطة لحياة أكثر راحة واسترخاء :-

1 .
راجع علاقتك بربك .. حافظ على الصلوات

وحافظ على علاقتك بمخلص نفوسنا وارجع لحضنه

+ فاذكر من اين سقطت و تب و اعمل الاعمال الاولى و الا فاني اتيك عن قريب و ازحزح منارتك من مكانها ان لم تتب ( رؤ 2 : 5 )

لو مش صايم ولا بتصلى فرصه كبيره احنا فى صوم الميلاد الحق خد بركه مع كل الكنيسة وصوم وشارك معهم الصلوات والقداسات

2 .
ابدأ بالتفكير المنفتح في نفسك وصحتك .. واعلم أنها ليست أقل أهمية من صحة غيرك الخطأ الذي يقع فيه كثير من الناس
هو أنه يقلق ويهتم لصحة غيره كالأبناء والزوجة والأهل الخ أكثر من نفسه ناسياً أنه لن يستطيع نفع غيره إذا لم ينفع نفسه أولاً

3.
ابحث عن المتعة فيما تفعل .. لا تأخذ الحياة بجدية صارمة بل اضحك واخلق لنفسك شيئاً من البهجة مهما كانت قليلة أو بسيطة
لاتجعل عملك الجاد أو حرصك على تحقيق النجاح في حياتك حائلاً دون استمتاعك بلحظات تشم فيها نسيماً عليلاً أو تأخذ فيها دشّ ماءٍ دافئ أو حتى تستلقي فيها باسترخاء تنظر إلى السقف الخ العمل مهم بلا شك والحصول على المال مهم أيضاً
لكنك ربما لن تعيش طويلاً لتستمتع بما تجمع إذا كانت حياتك مليئة بالضغوط

4 .
لا تحضر العمل معك إلى المنزل .. واستقطع وقتاً مع أسرتك واعمل على جعله وقتاً ممتعاً وسمّه "ساعة الهناء"
لا تتحدث فيه عن المشكلات ، ولا تحاول فيه إيجاد الحلول بل اجعلها ساعة هناء فعلاً

5.
تجنب المشكلات .. واعمل على إصلاح علاقتك بمن حولك لتعيش بسلام لا تبحث عن أخطاء الآخرين
فإن ذلك يزيد من رصيدك من الأعداء الذين يسرقون سعادتك ، كما أنه يستنزف رصيدك من الأصدقاء عندما تحتاج إلى من يقف بجانبك
وكلنا بحاجة لمن يقف بجانبنا يوماً ما

6.
تعلم إدارة انفعالاتك .. وكيف يمكن تتجاوز المشكلات بالحكمة الحياة مليئة بالمصاعب
فحاول أن تمر من خلالها بأقل قدر من الخدوش تماماً مثلما تفعل عندما تقود سيارتك في طريق ضيق

7 .
تعلم أن لا تغضب .. وفكر ملياً فيما يمكن أن تقوله لكي لا تساهم في تفاقم المشكلة هذا لا يعني بالطبع أن تكون ضعيفاً
أو مستسلماً للآخرين ، بل كن خيّراً قوياً

كثيرون تعلموا كيف يقدمون الخد الآخر .. لكنهم لم يتعلموا كيف يحبون لاطميهم+ + +القديس اغسطينوس


8.

سمّ المشكلات باسمها الحقيقي .. وضعها في موقعها الصحيح ، فكثير من الناس يتعب نفسياً
لأنه يذوب في المشكلة فيرى أنه جزءٌ منها وأنها جزءٌ منه



9.
تعرف على مصادر الضغوط في حياتك واعمل على تجنبها أو التقليل منها على أقل تقدير .. ولن يستطيع أحد فعل ذلك غيرك أنت

10. عندما تجد نفسك عاجزاً عن إيجاد الحلول ألجا الى الله وارمى كل همك .. فهناك تكون الحلول لديه كثيره وهو يقول لك باستمرار تعالوا الى يا جميع المتعبين والثقلى الاحمال وانا اريحكم

ضع الله بينك وبين الضيقة فتختفى الضيقة ويبقى الله المحب(قداسة البابا شنودة)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق